نظم قسم الأنشطة والبرامج في مركز تأهيل التائبين التابع لإدارة الدراسات الإسلامية بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية لقاءا حواريا مع الطلبة النزلاء ومعلميهم وذلك في يوم الأربعاء الموافق 14/3/2018م ، شارك فيه كل من الشيخ / فهد هديرس والشيخ / خيري وربي والشيخ / عبدالعليم عبدالصمد ، وذلك بهدف التواصل مع الطلبة النزلاء وإعطاؤهم التوجيهات النافعة والمفيدة خاصة مع انتهاء البرنامج العلاجي للعام الدراسي 2017/2018م وقرب الافراج عنهم بالعفو الأميري السامي .


فعاليات اللقاء الحواري

حيث بدأ اللقاء بكلمة للشيخ / فهد هديرس , رحب فيها بالحضور وبارك للطلبة التفوق والنجاح في الاختبارات النهائية وبين لهم الهدف من هذه اللقاءات الحوارية مع المشايخ وهو حرص المركز على التواصل مع الطلبة بعد انتهاء البرنامج وضرورة توجيه الطلبة إلى استغلال أوقاتهم في النافع والمفيد والمحافظة على ما اكتسبوه من علم ومعرفة .

ثم تحدث الشيخ /خيري وربي بكلمة تضمنت التذكير بنعمة الهداية والتوبة وما تحصل عليه النزلاء في البرنامج العلاجي من العلوم الشرعية وما حفظوه من كتاب الله عز وجل وأرشد الشيخ إلى ضرورة شكر هذه النعمة بالأخذ ببعض الأسباب والوسائل التي تعين على الثبات والاستقامة بعد التوبة والهداية، وذكر عددا من هذه الوسائل من أهمها: الإلحاح على الله بالدعاء بالثبات كما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو به ، كذلك المحافظة على الصلاة وكثرة ذكر الله والتزام أوامر الله في السر والعلن .
ثم كانت الكلمة للشيخ / عبدالعليم عبد الصمد حيث بين فيها بأن المحافظة على الصلاة في أوقاتها واختيار الصحبة الصالحة من أهم عوامل الثبات على الاستقامة والتوبة .

وكان اللقاء مثمرا وتفاعل الطلاب تفاعلا إيجابيا مع المشايخ وبكل عفوية وصراحة ، وتمنوا من ادارة المركز إعادة مثل هذه اللقاءات الحوارية التي تزيد من أواصر الأخوة وتوثق العلاقة بين الطلاب ومعلميهم وينتفع بها الطلاب مزيدا من المعرفة والثقافة …

أهداف اللقاء الحواري
1- بيان أهمية اللقاءات المفتوحة مع الطلاب النزلاء .
2- بيان وسائل الثبات على الاستقامة والهداية .
3- حث الطلاب على اختيار الصحبة الصالحة .

إدارة الدراسات الإسلامية وعلوم القرآن

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية – الكويت
العاصمة – المرقاب
برج التوأم – الدور الرابع

هاتف: 1810000